حققت مدينة الملك عبد الله الطبية بالعاصمة المقدسة إنجازاً جديداً  بنيلها جائزة الملك عبد العزيز للجودة لدورتين متتاليتين وتحصد المستوى الذهبي في الدورة الخامسة على قطاع المنشآت الصحية الحكومية وذلك تماشيا مع رسالة ورؤية المدينة الطبية لتحقيق أعلى مستويات الكفاءة والفاعلية لعملياتها وتجويد الخدمات المقدمة لتنعكس على رضا وتجربة المستفيدين.

 

 

وأكد المدير العام التنفيذي للمدينة الطبية الدكتور دلشد علي عباس أن هذه الجائزة بمثابة نقطة انطلاق ودعم كبير وتحفيز لتقديم المزيد من التميز والنجاحات لمنسوبي المدينة الطبية والتي تواكب الرؤية الطموحة لمملكتنا الحبيبة ٢٠٣٠ وتحقيق أهدافها في جودة الخدمات ورفع الكفاءة والعمل جنباً إلى جنب مع كافة القطاعات الأخرى للوصول إلى الهدف المنشود.

 

من جانبه رفع نائب المدير العام التنفيذي للمدينة الطبية الدكتور فواز تركستاني خالص التهاني لوزير الصحة الدكتور توفيق الربيعة لحصول المدينة الطبية على جائزة الملك عبدالعزيز للجودة للمستوى الذهبي، مثمناً بالوقت نفسه الدعم الذي تلقاه المدينة الطبية من الوزارة على جميع المستويات والذي كان له الأثر الكبير لتحقيق هذا المستوى.

 

 

وتهدف جائزة الملك عبدالعزيز للجودة إلى تحفيز القطاعات الإنتاجية والخدمية والتعليمية والصحية والزراعية وغير الربحية والحكومية لتطبيق أسس وتقنيات الجودة الشاملة من أجل رفع مستوى جودة الأداء وتفعيل التحسين المستمر لعملياتها الداخلية وتحقيق رضا المستفيدين، كما تهدف الجائزة لتكريم أفضل المنشآت ذات الأداء المتميز والتي تحقق أعلى مستويات الجودة وحصولها على التقدير اللائق على المستوى الوطني لما حققته من إنجازات وبلوغها مرتبة متميزة بين أفضل المنشآت المحلية.