نيابة عن وزير الصحة افتتح المدير العام التنفيذي لمدينة الملك عبدالله الطبية بالعاصمة المقدسة المؤتمر السعودي الثاني للوقاية ٢٠١٩ وكذلك فعالية اليوم التوعوي للوقاية من امراض القلب ممثلةً بمركز صحة القلب وبالتعاون مع مركز التطوع والشراكات المجتمعية أمس الجمعة بممشى الواجهة البحرية بكورنيش جدة الجديد وبحضور حاشد تجاوز اكثر من ٣٠٠٠ زائر ومستفيد لاركان الفعالية.

 

واستهل المدير العام التنفيذي الدكتور عبدالله بن عصام غباشي كلمته في افتتاح المؤتمر حيث قال فيها أرحب بكم جميعا اصحاب السعادة اخواني الحضور الكريم نيابة عن معالي وزير الصحة الدكتور توفيق بن فوزان الربيعة في المؤتمر الوقائي من امراض القلب ٢٠١٩ ناقلاً لكم تمنياته بالتوفيق والنجاح للمؤتمر وتحياته وتقديره على الجهود المبذوله من قبل المشاركين والمنظمين وجميع الحضور في هذا المؤتمر والذي يتوائم مع مبادرة برنامج التحول الوطني ٢٠٢٠ لتعزيز الوقاية ضد المخاطر الصحية من خلال برامج التثقيف الصحي خصوصا في مجال مكافحة التدخين والسمنة عبر التغذية الصحية السليمة وتشجيع النشاط البدني وذلك لخفض معدل الوفيات المبكرة الناتجة عن الامراض المزمنة وخاصة امراض القلب والشرايين.

 

 كما نوه دكتور غباشي عن ماتقوم به وزارة الصحة للحد من الامراض الناتجة عن التدخين في المملكة حيث تم رفع عدد عيادات الاقلاع عن التدخين بنسبة الضعف حيث ازدادت نسبة المقلعين عن التدخين بسببها. كما أننا في مدينة الملك عبدالله الطبية افتتحنا عيادة خاصة بالموظفين للاقلاع عن التدخين بالاضافة الى فرضنا لاجراءات تمنع التدخين في المنشأة كمبادرة لبيئة عمل صحية ولاهتمامنا بكوادرنا والمستفيدين من خدماتنا.

 

وأوضح إن مايوليه سيدي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وسمو سيدي ولي العهد الأمير محمد بن سلمان من اهتمام برفاهية المواطن وصحته، تتجلى فيما تشهده وزارة الصحة حاليا من نقلة نوعية في تحقيق رؤية ٢٠٣٠ ورفع كفاءة الاداء والوصول للخدمات الصحية التخصصية بسهولة وماتم مؤخرا من افتتاح العديد من مراكز القلب المتخصصة لعلاج امراض القلب والشرايين لخير دليل على ذلك. ولم ينحصر الاهتمام عند هذا الحد فنحن نشهد وجه اخر وذو اهمية كبرى وهو الوقاية من امراض القلب قبل حدوثها مما سينعكس ايجابا على صحة المجتمع ورفاهيته.

 

وأشار، الى انه لايقتصر دورنا في مدينة الملك عبدالله الطبية بالعاصمة المقدسة على الجانب الطبي العلاجي لامراض القلب فحسب بل يمتد الى الجانب الوقائي من خلال العديد من البرامج التي يتم تطبيق بعض منها من خلال التحفيز على ممارسة الرياضة بشكل عام والمشي بشكل خاص. ومن هذا المنطلق ندعوكم بعد انتهاء الحفل بمشاركتنا مع نجوم الرياضة السعودية في ممارسة رياضة المشي والتي من شأنها المحافظة على الوزن الصحي والوقاية من الامراض بإذن الله.

 

وقدم دكتور غباشي جزيل شكره وامتنانه لمعالي الوزير على كريم رعايته لهذا المؤتمر وكذلك الداعمين له و القائمين على التنظيم والمتحدثين والحضور الكريم.

واختتم سائلا المولى عز وجل ان يوفقنا في تحقيق رؤيتنا الطموحة بقيادة سيدي خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الامين لنسهم بالتغيير نحو وطن طموح بإقتصاد مزدهر ومجتمع صحي وحيوي.

وتم بعد ذلك تكريم معالي الدكتور منصور النزهه وذلك نظير ماقدمه من جهود والعديد من الدراسات في الوقاية من أمراض القلب وكذلك تأسيسة للجمعية السعودية للقلب، كما تم تكريم وتقديم الدروع للشركات الراعية والقائمين على تنظيم المؤتمر.

 

وأفتتح الدكتور عبدالله غباشي والضيوف الكرام فعالية اليوم التوعوي للوقاية من امراض القلب المصاحبة للمؤتمر حيث اشتمل برنامج الفعالية على مسار المشى مع عدد من مشاهير الرياضة السعودية في ممشى الواجهة البحرية الجديد بكورنيش جدة وتم زيارة المحطات التوعوية والتي اشتملت وجود ٣ محطات للتوعية والوقاية إضافة الى تواجد الاقسام الداعمة تمثلت في قسم الطوارى،الصيدلة واقسم التغذية العلاجية. حيث تم تجهيز كل محطة بمجسمات واجهزة المحاكاة الاكلينيكية للشرح التفاعلي مع الجمهور وشاشات عرض ولوحات ارشادية يشرف عليها نخبة من الكفاءات الطبية ومساعديهم لتوعية المجهور والزوار على الطرق المثلى للوقاية والعلاج تحت اشراف اللجنة المنظمة.

 

واحتوت المحطة الاولى: شرح تفصيلي لعوامل الخطورة التي تؤثر سلبا على القلب ومسببات امراض الشرايين وسبل الوقاية والعلاج.

واشتملت المحطة الثانية على شرح للجلطة القلبية ومخاطرها وسبل الرعاية والوقاية والعلاج الطبية من المضاعفات المحتملة بالتعاون مع الصيدلية الاكلينيكية لتثقيف الجمهور بشكل تفصيلي عن ادوية الجلطة القلبية وموسعات الشرايين ومسيلات الدم.

واخيرا المحطة الثالثة والتي تم خلالها شرح للعلاج التداخلي للجلطة القلبية وانسداد الشرايين باستخدام القسطرة القلبية وزراعة الشرايين واحدث التقنيات الطبية في علاج فشل عضلة القلب.

 

كما تم تجهيز مسرح تفاعلي كبير للمحاضرات التثقيفية الصحية وكذلك مسابقات وجوائز حول مراحل الوقاية الاولية والثانوية والثلاثية تتناول مواضيع مرض السكري ومضاعفاته وامراض الضغط واضرار التدخين وادوات المساعدة على الاقلاع عنه وكذلك ارتفاع الكلسترول بالدم واضراره على الجسم.

وجاءت عناوين محاضرات الوقاية الثانوية بعدة محاور حول الذبحة والجلطة القلبية وطرق العلاج تفادياً للمضاعفات وكذلك العناية المركزة لمرضى الجلطات القلبية وآلية علاجها بعدة لغات إضافةً الى محاضرة حول اهمية الالتزام بالدوية الطبية ومسيلات الدم واخيرا اهمية التأهيل الطبي لمرضى الجلطات القلبية.

 

واختتمت المحاضرة التثقيفية الاخيرة والتي كانت بعنوان قسطرة الشرايين وتروية عضلة القلب وكذلك عمليات القلب المفتوح لزراعة الشرايين وتركيب القلب الصناعي الداعم للجانب الايسر للمرضى.

والجدير بالذكر الحضور الكبير الذي حضر الاركان وتفاعل معها بعدد تجاوز ال٣٠٠٠ زائر وذلك لجودة موقع الفعالية بممشى الكورنيش الجديد بمحافظة جدة والذي يشهد كثافة عالية تزامنت مع اجازة نهاية الاسبوع وتحقيقا للهدف المنشود بتوعية اكبر قدر ممكن من المجتمع.