تجاوباً مع ما نشرته «المدينة» في عددها ليوم الثلاثاء21/5/2019 عن مناشدة شاب من ذوي الاحتياجات الخاصة تحت عنوان «مصاب الشلل ينتظر العلاج قبل بتر قدمه، من يحمله إلى سرير العافية « وذلك من جراء جرح عميق غائر أصابه بسبب ملازمته الدائمة للسرير ،أجرت مدينة الملك عبدالله الطبية بمكة المكرمة في حينها اتصالها بمصاب الشلل سعيد بن راشد الحربي وأبدت استعدادها بإرسال فريق طبي وإسعاف إلى مقر سكن المريض ونقله إلى المدينة الطبية وفور وصول المريض إلى المدينة الطبية استقبل بعناية خاصة من الفريق الطبي المختص بقيادة الاستشاري الدكتور محمد أنعام وأجريت على الفور الفحصوات اللازمة وإجراء عملية جراحية عاجلة لتنظيف الجرح المتعفن وإجراء عملية تجميلة للجرحوقد مكث الحربي في المدينة الطبية ما يقارب الشهر حتى تشافى بالكامل ولله الحمد وبذلك تكون المدينة قد أنهت معاناة المريض وأهله من هوس بتر القدم الذي كانوا يعانونه طيلة عام كامل